Posts Tagged ‘الإختفاء القسري’

 

 

by رشاد شوشان on Saturday, October 23, 2010 at 9:31pm

يتواصل مسلسل الاختطافات  والإعتقلات لدى النظام السوري لتكون أخر ضحاياه فتاة لا يتجاوز عمرها  التاسع عشر ربيعا وهي "طل الملوحي " مولودة بمدينة حمص    في 4 نوفمبر 1991 هي مدونة سورية وطالبة بإحدى مدارس حمص الثانوية، اعتقلها جهاز أمن الدولة السوري في 27 ديسمبر 2009على خلفية نشرها بعض المقالات بمدونتها التي تطالب فيها الحكومة السورية بالتغيير وبالتعددية وبالحرية كأي شاب او شابة يحلم بالحرية في بلد يسوده نظام إستبدادي مثله مثل العديد من العالم الثالث (مصر…تونس…ليبيا….)

أن قضية طل تحمل من الغرابة مايثير غضباً ويشعل حقداً ويرفع من وتيرة النبرات، ويشحن من شهوات مختبئة إلى علن يفضح وينضح بكثير من آلام عمرها مديد بعمر الطغيان ,فالكثير من المدافعين على إختلاف جنسياتهم  عن حق طل في الحياة والحرية ,رأوا في طل أنفسهم المنفية أو عذاباتهم المدفونة…الكثير رأى في قضية طل فصلا جديداً من فصول الذات أو من فصول المأساة..مأساته أو مأساة الوطن برمته، لكن لايتقن البعض في هذا الكم

(المزيد…)

Advertisements

في إتصال هاتفي على برنامج “نحو التغيير” على قناة بردى الفضائية، قال وحيد صقر مدير موقع شفاف الشام أن اللواء زهير حمد المسؤول عن فرع الأمن الذي يتولى التحقيق مع الطالبة طل الملوحي ذات الـ 19 عاماً قد أقصي من منصبه نتيجة تسببه في إحداث عاهة دائمة لـ طل الملوحي (لم يتم التحقق من الخبر بعد).

إن نظام كنظام دمشق ليس بعيد عليه أن يجري على يديه الملطخة بدماء شعبه السوري أذى لوطنية وإنسانة كـ طل الملوحي والتي لم يكن ذنبها سوى موهبتها الفذة وعمق حدسها العربي بقضية إخواننا الفلسطينيين.

إن الصمت الذي تعود عليه الشعب السوري بعد الترهيب الذي قام به حافظ الأسد في حقبة الثمانينيات لم يعد مقبولاً وخاصة أنه كما يقولون “وصل البلل لعقر دارنا” والنساء السوريين أصبحوا عرضة لجرائم القمع الأسدي.

 

الحرية للصغيرة الطيبة طل الملوحي

محمد حسن عبد الحافظ
9-10-2010م
تعرفت إلى طل الملوحي لفترة قصيرة قبيل رحيلها عن القاهرة باتجاه حمص. كما التقيت والدتها ووالدها الطيبين. وكانت طل بالنسبة لي بمثابة تلميذة نجيبة، مهذبة، تتسم بالذكاء، ورهافة الحس، ولاحظت أن من السهل أن تتبنى قضية تتعلق بظلم فرد أو جماعة، بدءًا من تأثرها بقضايا جيرانها من فقراء مصر، وانتهاءً بالقضية الفلسطينية. وأتذكر تأثرها بحال جارة لها في القاهرة كانت تبحث عن عمل، وطلبت مني مساعدتها.

(المزيد…)

من هي طل الملوحي؟صورة لـِ طل الملوحي في إحدى فعاليات الشبيبة تبتسم (قبيل إعتقالها)ـ
طل دوسر خالد الملوحي[1] (ولدت في حمص في 4 نوفمبر 1991[2]) هي مدونة سورية وطالبة بإحدى مدارس حمص الثانوية، اعتقلها جهاز أمن الدولة السوري في 27 ديسمبر 2009 على خلفية نشرها بعض المواد "ذات الخلفية السياسية" على مدونتها، وانقطع الاتصال بها، كما تعذرت زيارة أهلها لها أو معرفة مكان احتجازها منذ ذلك التاريخ[3].
 

 

(المزيد…)

طل الملوحي … الألم والأمل

شرارة طل الملوحي أشد من شرارة أحداث الثمانينات واغتيال رفيق الحريري
يعيش النظام السوري في هذه الأيام, أسوأ أيام حياته, منذ انتهاء حقبة الثمانينات بآلامها المميتة, التي دفع الشعب ثمنها الباهظ من دمه ومستقبل عيشه الكريم, أسوة بكل الشعوب الأخرى.
لماذا طل الملوحي? سؤال برسم النظام السوري, الذي تربص بها منذ نعومة أظافرها في مدرستها الإعدادية, من خلال جهازه التعليمي المحلق بأجهزته الأمنية الساهرة على سلامة حكمه, والتي أشبعت الشعب في سبيل ذلك, خوفاً ورعباً وظلماً, لم يمر على شعب من الشعوب, لا في التاريخ القديم ولا حتى في التاريخ الحديث, مثلما مر على الشعب السوري من ويلات ومحن.
(المزيد…)